” السرياني الأصيل لا يترك ساحة العلم لسرياني جاهل مدعي بالأشورية “

” السرياني الأصيل لا يترك ساحة العلم لسرياني جاهل مدعي بالأشورية ”

هنري بيدروس كيفا
لا يزال يتوهم بعض السريان المدعين بالهوية الأشورية المزيفة أن الطروحات التاريخية التي يرددونها هي حقائق تاريخية ثابتة و أن السرياني المثقف لا يستطيع إلا أن يقبلها …
ملاحظة مهمة : عندما نستخدم تسمية “سرياني ” التاريخية فالمقصود
بها كل السريان الآراميين أجدادنا إن كان في العراق أو سوريا أو لبنان
و ليس فقط أبناء الكنيسة السريانية الأرثودكسية أو الكاثوليكية اليوم…
فأبناء كنيستي الكلدانية و الأشورية هم سريان آراميون مثلنا و يتكلمون
اللغة السريانية الآرامية و ليس لغة أشورية أم كلدانية كم يردد بعض
المتطرفين.

متابعة قراءة ” السرياني الأصيل لا يترك ساحة العلم لسرياني جاهل مدعي بالأشورية “