هجرتني الروح…؟ بقلم المحامي نوري إيشوع

هجرتني الروح…؟ بقلم المحامي نوري إيشوع

12715408_10153271583622301_192187476354067532_n

هجرتني حبيبتي مسافرة الى المجهول
تاهت بفراقها روحي، زادت بطعناتها جروحي
خارت قوايّ، غطتْ مشاعري غيمة سوداء
نزفتْ احاسيسي ألماً وكأنني أتخبطٌ كالمقتول
البارحة توقفتْ عقارب الساعة وهرول الزمن
بسرعةِ نحو منعطفات وادي الأحزان العزول
ضاعت عيوني المرهقة بين السهاد والنوم
هبت رياح الفراق في عمري وتغير مزاج
الأيام والأشهر وهاجت عليّ حتى الفصول
أضحى شتائي حارقاً وصيفي بارداً، قارساً
تساقطتْ أوراق ربيعي الخضراء، خلع خريفي
ثوبه الأصفر وأينعتْ أغصانه من جديد
البارحة، هجرتني حبيبتي الى المجهول
أفَلتْ نجوم سمائي، أنطفأتْ شموع عشقي
أختفتْ كواكبي في زوايا الغربة بحياءِ
هجرتني حبيبتي وهجرتني روحي الهائمة
في طرقات المهجر وأضحتْ لي ألد الأعداء
هائمة، تفتشُ عن توأمتها بلهفة واشتياقِ
أرجوكم ايها المهاجرون:
إنقلوا الى حبيبتي
تحياتي وسلامي وأحر ألأشواق
قد تعود المهاجرة! فأضمن في الحياةِ
أستمراري وطول البقاء!

اترك تعليقاً