بالصور .. رأس يوحنا المعمدان التى لم تتحلل حتى الآن

بالصور .. رأس يوحنا المعمدان التى لم تتحلل حتى الآن

راس القديس يوحنا المعمدان والتى لم تتحلل ليومنا هذا
يتواجد في الجامع الاموي بدمشق ( كنيسه يوحنا المعمدان سابقا)
اتفق بعد مدة من السنين إن رجلين من المؤمنين من أهل حمص قصدا بيت المقدس ليقضيا مدة الصوم الكبير هناك وأمسى عليهما الوقت بالقرب من منزل هيرودس فناما فيه ليلتهما. فظهر القديس يوحنا لأحدهما واعلمه باسمه وعرفه بموضع رأسه وأمره إن يحمله معه إلى منزله. فلما استيقظ من نومه قال ذلك لرفيقه وذهبا إلى حيث المكان الذي كان رأس القديس مدفونا فيه، وحفرا فوجدا وعاءً فخاريًا مختومًا، ولما فتحاه انتشرت منه روائح طيبة ووجدا الرأس المقدس، فتباركا منه ثم أعاداه إلى الوعاء. وأخذه الرجل الذي رأي الرؤيا إلى منزله ووضعه في خزانته وأضاء أمامه قنديلًا. ولما دنت وفاته اعلم أخته بذلك فاستمرت هي أيضًا تنير القنديل. ولم يزل الرأس ينتقل من إنسان إلى إنسان حتى انتهي إلى رجل اريوسي، فصار ينسب ما يصنعه الرأس من الآيات إلى بدعة اريوس، فأرسل الله عليه مَنْ طرده من مكانه وبقي مكان الرأس مجهولا حتى زمان القديس كيرلس أسقف أورشليم، حيث ظهر القديس يوحنا لأنبا مرتيانوس أسقف حمص في النوم وأرشده إلى موضع الرأس. فأخذه وكان ذلك في الثلاثين من شهر أمشير. صلاة هذا القديس تكون معنا. ولربنا المجد دائمًا أبديًا آمين.
___________
اذكرونى بصلواتكم

اترك تعليقاً