|الوضع الأمني مازال متوتراً في مركز مدينة القامشلي.

شبكة 10376863_10154572080034989_8327888303842758461_n|الوضع الأمني مازال متوتراً في مركز المدينة.

آخر التطورات ، قيام عناصر الأسايش التابعين لحزب الإتحاد الديمقراطي، بإعتقال حوالي أكثر من 60 من عناصر الدفاع الوطني ومسلحين موالين للنظام، رداً على اعتقال عناصر الدفاع الوطني لعناصر من الأسايش.
ووردت معلومات انه سيتم بعد قليل تبادل العناصر المعتقلين لدى الجهتين، وستحل الأمور.
وكانت قوات الأسايش استهدفت صباح اليوم المربع الأمني بعدة قذائف من قواذف محمولة على الكتف، دون معلومات عن خسائر بشرية في صفوف قوات النظام والمسلحين الموالين لها.
*الصورة اليوم من القامشلي اثناء التوتر الحاصل، وانتشار قوات الأسايش التابعة لحزب الإتحاد الديمقراطي في مركز المدينة.