الممالك والقبائل والمدن الآرامية وأماكنها الجغرافية

Henri Bedros Kifa
الممالك والقبائل والمدن الآرامية وأماكنها الجغرافية

150161_3559883909964_1831931977_n
لقد وقع بين يدي كتاب (باللغة العربية) بعنوان (الآراميون “تاريخاً ولغةً وفناً”) من تأليف الدكتور (علي أبو عساف) (فما يميّز هذا الكتاب أنّه يعتمد على المكتشفات والمصادر لتحديد تسلسل الأحداث في الممالك الآرامية, ولكن السيّئة فيه أنّه يعود إصداره لعام /1988م/ لذلك أظنّ أنّه قد فاتنا في هذا الكتاب كل ما هو جديد وخاصة في مجال المكتشفات الأثرية) فأرجو أن تفيد الجميع.
أولاً: في بلاد ما بين النهرين:
1- (سيموروم) و(آرامي): مدينتين تقعان في شرقي نهر الدجلة بين نهري الزاب الأسفل والديالى. واكتشفتا في وثيقة اكتشفت في مدينة خفاجة في العراق.
2- (آرام أو أحلامو أو السوتيين): قبائل آرامية اجتازت نهر الفرات ووصلوا إلى ضفاف دجلة.


3- (حيرانو): قبيلة آرامية في أواسط حوض الفرات, وتوغلت في أعالي بلاد النهرين آنذاك وبقيت بطون منها في بلاد سوحي وماري.
– اكتشفت عام \1964م\ في معبد الأموات العائد للفرعون (امنوفس): ترد فيها أول إشارة إلى “الآراميون أو بلاد الآراميين” في بلاد الشام.
– هناك وثيقة مصرية أخرى تشير إلى تحضّر الآراميين وهجرهم حياة البداوة, وسيادتهم على غيرهم.
مدن: (خرياتا = خرفاتا) و(خلفا) و(نخاريما) و(بلاد النهر موسنافا) وجميعها مجهولة.
ثانياً: في بلاد بابل:
في حوليات الملك الآشوري (آشور – ناصر بال الثاني) 883 – 859 ق.م: ذكرت لأول مرة أسماء القبائل الكلدانية الآرامية التي استوطنت الجزء الجنوبي من بلاد بابل.
وممن القبائل في بلاد بابل:
لاراك – بيت دكوري – بيت اديني – بيت اموكاني – بيت شيلاني – بيت شعالي – بيت ياكين.
ومن القبائل التي ذكرت في زمن الملك الآشوري تجلات فليصر الثالث:
اتيوع – روبوع – خارينو – ليدودو – حمرانو – كبولو حندارو – فوقودو – سوتو – بلاد يديورو. وتطابق هذه القائمة باسماء القبائل الآرامية المنقوش على أسد تل برسب (تل أحمر الحالي) والتي على رأسها اسم قبيلة (أوتاواتو).
ثالثاً: في بلاد الجزيرة الشامية:
أ- في منطقة طور عبدين:
تامانيتا (تيمانيا): تقع في منطقة طور عبدين وفي ضواحي نصيبين.
جيدارة – خوزيرينا – نصيبين: مقاطعات آرامية في الجزيرة.
ب- بيت زماني:
دولة آرامية تقع شمال طور عبدين وعلى ضفاف نهر الدجلة.
أهم مدن هذه الدولة: (تيدو) الواقعة بجوار مدينة ماردين.
جـ- بيت بحياني:
موقعها بجوار منابع الخابور, ومن المرجح سيطرت جزء كبير من حوض الخابور الأعلى وجاورها من الشرق مملكة (نصيبين) ومن الغرب مملكة (بيت عديني) حيث كان البليخ الحد بين المملكتين.
واتخذت عاصمة لها مدينة (جوزن) التي هي تل حلف جوار بلدة رأس العين.
ومدينة (سيكاني): وهي تل الفخيرية التي تقع شرقي مدينة جوزن (تل حلف).
مدينة (أزران): موقعها مجهول.
مدينة (قطني): عقدة المواصلات الهامة في بلاد الجزيرة وتقع بين تل عجاجة وبلدة الشدادة.
د- أمارات بلاد لاقي:
بلاد لاقي تشمل الجزء الجنوبي من حوض الخابور وحوض الفرات الممتد بين بلاد سوحي في الشرق وبيت عديني في الغرب.
فيها عشيرة (حديفة): وعاصمتها (سورو): وهي (تل صورا) حالياً وتقع شمالي مصب الخابور بالفرات.
(ترقة): وهي بلدة العشارة الحالية الواقعة بين ماري ومصب الخابور بالفرات.
أمارة (خنداتو): تقع إلى الجنوب من ماري على حدود بلاد سوحي. وتقع فيها مدينتي: (ناجياته) و(عقربا)
مدينة (دركوري كالصو).
أكبر مدن سوحي (عانة).
مدن: (سويري) و(كاسي) و(أوساله) و(دور كتليمور) وهي آخر مدينة شمالية في بلاد لاقية وتقع على الضفة اليسرى لنهر الخابور بين بلدتي الصور في الجنوب والشدادة في الشمال.
مدينتا (سوبري) و(عربانا): قد يكون موقعهما في منطقة (البوكمال).
بيت خالوفة: عاصمتها (سوري).
مدينة (شوفايا): لعلّها تقع بين قطني ودور كتليمور.
مدينة (صويري) ومدينة (عقراباني): حيث تقع على الضفة اليمنى لنهر الفرات بين العشارة وعانة.
بيت حشابايا المقابلة لمدينة (خاريدي): التي تقع بين عانة وخنداتو.
مدينة (سورد) في سوحي.
مدن (خنتي) و(إيلو) على ضفاف الفرات.
مدينة: (كيبنا).
إذاً ثلاثة أقاليم قطنتها قبائل آرامية:
1- بلاد لاقي: الممتدة على ضفاف الخابور الأسفل من الشدادة حتى مصب الخابور بالفرات, وعلى ضفاف الفرات بين دير الزور والعشارة.
2- بلاد خنداتو: على ضفاف الفرات بين العشارة وبلدة العبيدي في العراق.
3- بلاد سوحي: الممتدة على ضفاف الفرات ومقرها عانة الحالية.
هـ- بيت عديني:
سيطرت هذه المملكة على حوض الفرات الممتد من جرجميش وبلاد لاقي, ووصلت حدودها الشرقية حتى نهر البليخ, والغربية حتى بلدتي الباب واخترنن. وكانت عاصمتها مدينة (تل برسيب): وهيالآن تل أحمر على الضفة الشرقية لنهر الفرات 20 كم جنوبي جرابلس.
مدينة (بيترو): الواقعة عند مصب الساجور بالفرات إلى الجنوب من جرجميش.
مدينة (موتكينو): الواقعة على ضفة الفرات اليسرى.
– المعالم الأساسية للسياسة الآشورية: الإبقاء على الحكام المحليين ملوكاً على رعاياهم يديرون المملكة كولاة للملك الآشوري بعد احتلالها طبعاً.
مدينتي (دوميتي) و(عزمو = آزمو) تقع على امتداد جبل (بشري) إلى شماله.
مدينة (كبرابي) تقع في أقصى الشمال من بلاد الشام. وقد تكون بالقرب من أورفة أو إلى الغرب منها. وبجوارها كانت على الأرجح مدينة (بقرو خبوني).
مدن (لالاتي) و(يورمران) و(بيت أصالي) و(بيت صلل): تقع إلى الشرق والشمال من جرجميش (جرابلس).
مدينة (سورونو): غرب الفرات على الضفة اليسرى لنهر الساجور, إلى الشمال الشرقي من جازيان تبه حوالي 15 كم.
مدينة (ياريبا) أو(فاريفا): مجهولة.
مدينة (تل باشيرا): وتقع إلى الشمال الشرقي من دابق, وتقع إلى الشمال من اخترين في محافظة حلب.
أفخاذ قبيلة بيت عديني قد انتشروا في حوض الفرات من جبال بشري حتى ما دون جرابلس, التي وقعت بين جناحي بيت عديني: الغربي يتألف من حوض الساجور والنصف الشمالي من حوض قويق, والشرقي ويمتد إلى الشمال من الخط الواصل بين تل برسيب على الفرات وتل أبيض على البليخ.
مملكة (بلاد ساروجي): تقع جنوب بلدة عين العرب, وفي وسطها الآن (تل حجاب) الذي على الأرجح (ساروج) عاصمة المملكة.
بعض الممالك الآرامية (ميليدو) و(كوموخو) و(جريم) كانت تابعة لاورارتو.
و- مملكة بيت اجوشي أو بيت جش:
تأسست في محافظة حلب, وعاصمتها (ارفاد).
يذكر الملك الآشوري سلمانصر في كتاباته أنه في عام حكمه العاشر 849 والحادي عشر 848 ق.م, هاجم وخرب مئة مدينة لـ(آرام): ملك بيت اجوشي.
حدود ارفاد: في الشرق وصلت إلى الفرات إلى حدود مقاطعة (تل برسيب) مملكة بيت عديني سابقاً, وفي الجنوب جاورتها مملكة حماه ولعش. وفي الغرب مملكة أُنقي في سهل العمق. وأما في الشمال فجاورتها من الغرب إلى الشرق ممالك شمال, وكوموخ, وجرجميش, وجبيل (جرابلس). ومن المؤكد أن مناطق عفرين واعزاز والباب والسفيرة وسمعان كانت تابعة لها.
مدينة (عرنه): هي تل عران حوالي 20 كم إلى الشرق, في الجنوب الشرقي من حلب في منطقة الجبول. وقد تكون العاصمة الثانية للمملكة.
مدينة (حواراته): التي هي على الأرجح (حوارة النهر) حوالي 14 كم إلى الشرق الشمال الشرقي من تل رفعت.
مدينة (خزازو) أو(عزازو): وهي بلدة اعزاز الحالية.
مدينة (نيربو): النيرب قرب حلب.
مدينة (سارونا): وهي تل صوران إلى الشمال الشرقي من حلب.
مدينة (دنيانو): وهي تل ابو ضنة إلى الشرق من حلب حوالي 25 كم إلى يسار الطريق العام بين حلب ودير حافر.
رابعاً: مملكة يادي: شمال
مدينة شمال: كانت عاصمة هذه المملكة وهي الآن بلدة (زنشرلي) قرب منابع نهر الأسود (قراصوه), وقد سيطرت على جبال الأمانوس وحوض نهر الأسود تقريباً.
يقع في شمالها مملكة (الدانون) وعاصمتها (ازتياودا): وهي الان قرى تبه في حوض سيحان 60 كم إلى الجنوب الغربي من مرعش.
خامساً: مملكة حماه
عاصمتها (حماه), وجاورتها من الشمال مملكتا (بيت اجوشي) و(بتينا) ومن الجنوب مملكة (دمشق). أما من الغرب فقد وصلت حدودها إلى سلسلة جبال سوريا الساحلية الشمالية, بينما امتدت حدودها الشرقية عبر البادية, وكانت حماه بعد دمشق أقوى الممالك الآرامية.
مدينة (هتاريكا = حزرك) وهي مدينة آفس على الأرجح, إلى الشمال من حماه.
منطقة (نوخشي): تمتد إلى الشمال والشمال الشرقيمن حماه, وكانت عاصمتها (حزرك).
سادساً: مملكة دمشق
عند قيام مملكة دمشق كانت تتبع مملكة (صوبا) الآرامية في سهل البقاع الشمالي وجبال لبنان الشرقية.
أ- مملكة (بيت رحوب): إلى الشرق من جبال عجلون وإلى الشمال من نهر الزرقاء, حتى المناطق الممتدة إلى الشرق من بحيرة طبرية شمالي نهر اليرموك. وعاصمتها (فتور = تل دير علا). ويحدها من الجنوب مملكة (بيت عمون). ويعتقد الباحثون حتى الآن أن (رحاب) الواقعة إلى الجنوب من (اربد) هي بيت رحوب.
ب- مملكة (آرام طوب): إلى الشرق من مملكة (بيت رحوب). ويظن بأنها هي قرية (الطيبة) الحالية إلى الغرب من مدينة (بصرى) جنوب الطريق العام بين (درعا) و(بصرى).
جـ- مملكة (جيشور): في منطقة بانياس وإلى الشرق من بحيرة الحولة. وقد جاوروا (بيت رحوب) من الشمال, و(آرام معكي) من الجنوب. أي أنها امتدت من سفوح جبل الشيخ الجنوبية حتى نهر اليرموك.
د- مملكة (آرام معكة): في منطقة البقاع الجنوبي حوالي بحيرة القرعون وعلى السفوح الغربية لجبل الشيخ. إلى الشمال من (جشور). وفيها مدينة (آبل): التي هي اليوم (آبل السقي) في المنطقة الحدودية بين فلسطين ولبنان في البقاع الجنوبي تابع لقضاء (مرجعيون).
هـ- مملكة (آرام صوبا): وتشمل الأراضي الممتدة إلى الشمال الغربي من دمشق, من البقاع غرباً, وحتى البادية شرقاً.
امتدت مملكة (دمشق) في القرن العاشر قبل الميلاد من منابع العاصي في الشمال, حتى نهر الزرقاء في الجنوب, ومن حفرة الانهدام في الغرب حتى البادية في الشرق.
مدن (صرين) و(بيت إدي) و(حلح) و(لبان): وهي مدن متجاورة منتشرة في منطقة صغيرة.
وبالتوفيق والمحبة للجميع