الحياة السياسية اثناء نشوء القامشلي زالين …الجزء( ١)… سمير شمعون …٦ _١٠_٢٠١٨

الحياة السياسية اثناء نشوء القامشلي زالين …الجزء( ١)… سمير شمعون …٦ _١٠_٢٠١٨
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏

لمحة تاريخية:
بعد ان وثقنا تاريخ وجودنا في القامشلي زالين ،من الجوانب الاجتماعية والاقتصادية والثقافية ،وبقي ان نوثق تاريخنا الدبلوماسي السياسي بتلك المنطقة ،ابتداء من ١٩٢٠م ، وتنتهي برحيل فرنسا ١٧_٤_١٩٤٦ .
تمت اتفاقية سايكس بيكوعام ١٩١٦م ، بين فرنسا وانكلترا، لتقسيم المناطق التي خضعت للاحتلال العصمللي فيما بينهم ،وفي نهاية الحرب العالمية الأولى عام١٩١٨م تم سقوط الخلافة العثمانية،على ايدي دول التحالف فرنسا وانكلترا الاستعماريتين بشكل رسمي.
عام ١٩٢٠ م خرجت بريطانيا من الأراضي السورية واللبنانية، بناء على مقررات مؤتمر سان ريمو ، الذي تم به وضع سوريا ولبنان تحت الانتداب الفرنسي.

وتم الانتداب او الاستعمار او الاحتلال الفرنسي لسوريا بتاريخ ٢٤_٧_١٩٢٠ م ،بعد معركة ميسلون غير المتكافئة ، والتي كانت بلا اي امل، كي لا يسجل التاريخ ،ان دمشق استسلمت من دون مقاومة.
واقرت عصبة الأمم المتحدة الإنتداب رسميا عام ١٩٢٢م.
في عام ١٩٤٦ م، تم رفع شكوى رسمية من لبنان وسوريا لمجلس الامن ،بخصوص انهاء الاحتلال او الأنتداب عن سوريا، وفي ١٧_٤- ١٩٤٦م،تم اصدار القرار جلاء القوات الفرنسية عن الأراضي السورية.
وتم فعليا التطبيق في _١٦_٥_١٩٤٦، وتم استلام قرار جلاء فرنسا عن سوريا ، من قبل فارس الخوري ،الذي كان قد جلس مكان المندوب السامي الفرنسي في الاجتماع، وعندما جاء المندوب وراه جالس بمقعده ثار غضبه على فارس الخوري ، ظنا منه بأنه لا يعرف اين يجلس ،قال له : هذا مقعدي وانت جلست عليه.
فاجابه فارس الخوري ممثل سوريا بالمجلس: لم تتحملني خمس دقائق ،بينما انتم احتليتم بلدي ستة وعشرين عاما.
هذه كانت نبذه عامة مختصرة جدا ،عن الحراك السياسي العالمي في ذلك الوقت.
وايضا لابد من المقدمة التاريخية التالية ، للدخول بتاريخ قدومنا للجزيرة وبنائنا لها، وظهور الجزيرة وخاصة القامشلي زالين كقوة اقتصادية منافسة بقوة وجذابة ،على المستويين الداخلي والإقليمي، وكون لايمكن الفصل بين الإقتصاد والسياسة ، فبالتالي تم زج الشخصيات ذات الوزن الإقتصادي خاصة في القامشلي زالين ، في تجاذبات الحياة الدبلوماسية (السياسية)، وفجأة وجدت الجزيرة نفسها رغم حداثتها ، في خضم من المؤامرات عليها، من كتلة الوطنيين في دمشق ،ذات الخبرة الطويلة في السياسة والمؤامرة.
والتي كانت تدعو ، من هرب من مذابح العصمللي التركي، وانتقل الى الجزيرة (ارضه التاريخية)، وبنى الجزيرة، كانت تدعوه وبشئ من التكبر (باللاجيء).
وكانت تدعى الجزيرة ، بالجزيرة العليا وتقع جغرافيتها بين العراق وتركيا وسوريا، كما اطلق عليها اسم منقار البطة، بسبب شكلها ، وكانت تشمل حوض الخابور بكامله وتمتد بين نهري الفرات ودجلة ، وكانت من اخصب المناطق من بلاد ما بين النهرين القديمة.
وكانت هذه البلاد قديما بيت الذخائر للامبراطوريات الكبرى القديمة،حيث كانت تمدهم لوجستيا بالاكل، لذلك كانت يتنازع عليها كثيرا، وكانت هناك كثير من القمم المبني عليها القرى والمدن ،والتي لا زالنا نجد اثارها الكثيرة في الجزيرة حاليا، تكاد لا تخلو تلة او مرتفع من الاثار ، مما يدل على الكثافة السكانية فيها .
والجزيرة ليست صحراء، بل هي ارض بور وفسيحة ،فعندما تهطل الأمطار في فصل الربيع،حتى تنمو الأعشاب ويصبح بامكان البدو أن يرعون ماشيتهم بها.
ووجد الباحثين في كل الاماكن منها ، على آثار تدل على ان شعبها كان فقط يزرع ويتاجر،وانها كانت مدن مزدهرة في تلك الازمنة القديمة ،فهناك كثير من تلال تجد جانبها بقايا سدود وآبار واقنية لنقل المياه اي مدن حضارية بمعنى الكلمة .
مما جعلها عرضة لمطامع الغزوات ، فكانت غزوات العرب والمغول ومن ثم الفتح التركي، ارغمت السكان على الهرب من مناطق التماس لسخونتها.
وجائت قبائل العرب الرحل بمواشيها ( غربو )، فاكملت ما بدأته الغزوات والفتوحات وقضت على الغابات الموجودة ،فحل الجدب .
وهكذا فكلما تكررت حوادث الاعتداء، في مناطق التماس والحدود ، كانت القرى التي تقع في هذه المناطق تفرغ من سكانها ، وتصبح خاوية ،وتبدأء الاراضي الخصبة التي حولها والتي كانت ممتلئة اشجار وارضها مزروعة بالقمح والشعير ووو، للتحول الى ارضي بور، وهكذا مرت العصور حتى امست هذه البلاد اشبه بصحراء، بعد ان كانت، جزيرة من الخضار والغابات ،وكانت تدعى جزيرة، لانها بلاد مابين نهرين الفرات ودجلة ونبع وحوض الخابور، لقد كانت بلاد الخضار ، وعندما وصلنا اليها منذ العام ١٩٢٠م،كانت شبه صحراء واراض بور ،فبدأ شعبنا باعادة تأهيل المنطقة، وتحويل اراضيها الى زراعية،بفضل جهود جيل البناء الأول .
وبدأت الحياة من لحظة قدوم الشعب … الذي ثقافته ثقافة الحياة …وحمل المعول… والبناء .
_ صورة للقامشلي زالين وتظهر كنيسة مار يعقوب ا ربعينات القرن الماضي

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٤‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏