الحلقة الثامنة من قصة تأسيس أخوية مار يعقوب النصيبيني .

المعلّم والتلامذة ( 157 ) … الحلقة الثامنة من قصة تأسيس أخوية مار يعقوب النصيبيني .

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏٣‏ أشخاص‏، و‏بما في ذلك ‏‎Sardanapal Asaad‎‏‏‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏‏‏أشخاص يقفون‏، و‏بدلة‏‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏‏

– ( إشراف المجلس الملّي السرياني العام على جميع النشاطات الفنية والثقافية لمؤسستي نادي الأخوية والفوج الكشفي الرابع ) ،

أحبّائي القرّاء الكرام من متابعي الفنون والموسيقا والثقافة السريانية مرحباً بكم .

قلنا في الحلقة السابقة بأنه أستلموا الشباب الإدارة الجديدة للأخوية وفي مقدمتهم الصديق الدكتور متى جرجس رئيساً ، وبدأت الإتصالات في العام الجديد لسنة 1974 على كافة المستويات ، والتعاون في تقديم حفلة مشتركة ضخمة من قِبل مؤسستي نادي الأخوية والفوج الكشفي الرابع ، وذلك بتشجيع كل العناصر الفنية لكِلتا المؤسستين من أمثال المغنّون :

– المرحوم جليل ماعيلو ( 1943-1993)، المرحوم جان كارات ( 1948- 2003) ، سردانابال أسعد ( كان طالباً في البكالوريا ) ، والممثل المونولوجيست جورج فرج ( حولو ملكي ) .

وبنات الكورال :

ماركو خوري ، نزيرة كركني ، فريال ( فلّة ) آحو ، غادة كوركيس ، زكية هابيل وأختها جينيت ( جينو ) هابيل ، ستيلا كبرئيل حنا، زكية اسطيفان ، سيلفا فتحو .

وشباب الكورال :

ابراهيم طوبال ، فؤاد اصلان ، جوزيف بشار ، كبرئيل يونان ، ريمون اسكندر وغيرهم …

وشباب الدبكات :

جان اسطيفو ، عبدالأحد آحو ( مصمم دبكة يمايما وآهيلا يوني الآشوريتين ) ، غطاس مراد ( اشترك معنا لأول مرة )، جان طيرو ، اندراوس دنحو ، لحدو كورية ، ماروكي لحدو ، دانيال شايو ، شكري طيرو ، شابو زيتون ، كبرئيل دنحو ( شوّطي ) .

وبنات الدبكات :

مايا آحو ( المذيعة المعروفة في قناة سورويو واشتركت معنا ولأول مرة وهي اخت عبدالاحد آحو ) ، جينيت ( جينو ) هابيل ، سيلفا فتحو ، أمل جليل تنورجي ، انجيل الياس ، ليلى شمعون.

أعزائي …برنامج الحفلة قُدّم على ثلاثة أيام متوالية أي في 11 و 12 و 13 من آذار في 1974 ، وكان غنياً جداً ومتكاملاً بجميع العناصر الفنية ، ومؤهلاً للنجاح الباهر الذي أسعدنا واستمتعنا به جداً نحن الفنانين وبكل اختصاصتنا من الكوادر المشتركة من نادي الأخوية والكشاف .

وبعدها في اليوم الرابع اي في 14 من آذار كانت الحفلة الخاصة ( حفلة الشكر ) التي أقيمت ايضاً في نادي الأخوية على شرف جميع المشتركين الفنانين والراقصين والممثلين والعاملين والجنود المجهولين من وراء الكواليس الخ…

اصدقائي …الملاحَظ في حفلاتنا بأنه كان يحضر دوماً أعضاء محترمين من المجلس الملّي للإطمئنان على سير الأمور وعلى ما يُرام في النشاطات الجارية في مؤسستي الكشاف والأخوية ، وهنا في البوست المنشور تشاهدون صورة اعضاء من المجلس الملّي السرياني في إحدى المناسبات في صالة الأخوية من اليمين :

مدير مدارسنا المرحوم الملفونو حنا عبد الأحد ، المرحوم المختار تموزو ابو بنيامين، المرحوم سفر حيدو ، المرحوم الشماس القدير سفر ايشوع شابو ، المرحوم المعلم كريم شمعون كرمخ ، الدكتور متى جرجس وزوجته نهى مقدسي الياس ،الصيدلي جورج منيّرجي ، مسعود مسعود.

وأيضاً كان يحضر في حفلاتنا عنصراً أو إثنين من الشعبة السياسية لمراقبة الوضع العام، وسنتكلّم في هذا الشأن في الحلقة القادمة بعون الله .

والى اللقاء…

صورة رائعة من ايام الزمن الجميل تجمع اعضاء محترمين من المجلس الملّي السرياني العام في مناسبة في صالة اخوية مار يعقوب النصيبيني ، من اليمين الى اليسار :
مدير مدارسنا المرحوم الملفونو حنا عبدالاحد ، ومن خلفة يظهر رأس المرحوم المختار تموزو ابو بنيامين ، وبعده في الجهة المقابلة المرحوم سفر حيدو ( الصرّاف ) ، المرحوم الشماس القدير سفر يوطنان ايشو ، المعلّم كريم شمعون كرمخ وهو خرّيج الميتم السرياني في بيروت ، الدكتور متى جرجس وزوجته نهى مقدسي الياس ، الصيدلي جورج منيّرجي ، مسعود مسعود.
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٨‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏‏أشخاص يجلسون‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏‏
لقطة مرحة رائعة من ( حفلة الشكر الخاصة آذار 1974 ) ونشاهد الدكتور متى جرجس من اليمين وهو مشاركاً في الدبكة مع الراقصين الشاعر حنا إيلهلو ، رائد الرقص الآشوري لحدو كورية وهو الأخر كان له الفضل الأكبر في نشر الرقص الفولكلوري ، ماروكي برصوم .
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٤‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏أشخاص يقفون‏‏‏‏
لقطة غنائية مشتركة ونادرة من ( حفلة الشكر الخاصة ) في أخوية مار يعقوب النصيبيني تجمع الفنانين في اغنيتين الاولى ( ويلي ميحليثاثي ) والثانية موشح ( هيش اونو زعورو ) من اليمين المرحوم جان كارات ، جليل ماعيلو ، سردانابال أسعد .
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏٣‏ أشخاص‏، و‏بما في ذلك ‏‎Sardanapal Asaad‎‏‏‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏‏‏أشخاص يقفون‏، و‏بدلة‏‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏‏
دبكة ( يمّا يمّا ) الآشورية الفولكلورية ونشاهد من اليمين المغنّي سردانابال امام الميكروفون : الراقص الى اقصى اليسار هو جان يعقوب طيرو . والى الأسفل بين جمهور المشاهدين ومن اليمين الدكتور متى جرجس والى يمينه عنصر من الشعبة السياسية ، وبعده عبود ملك .
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٥‏ أشخاص‏، و‏‏‏أشخاص يجلسون‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏