البحث في تاريخ الموسيقا السورية ( السريانية ) ( 11)

البحث في تاريخ الموسيقا السورية ( السريانية ) ( 11)

أعزائي القراء من متابعي موسيقانا السريانية العريقة اهلا بكم . توقفنا في الحلقة السابقة في جذور كلمة الموال يا ( ليل ) واصلها من الاكادية (ايليلو) وهي بدورها مشتقة من كلمة ( إليل ) السومرية . اما الان سنحاول ان نتوسع ونوضّح اكثر أصل كلمة يا (ليل ) في مختلف اللغات السامية ، ومن عدة مصادر تاريخية . عندما نشأت فكرة تعدد الآلهة في العصر السومري ، تلك الفكرة التي مثّلت كافة احاسيس البشر ومختلف صورهم ، وتحكّمت بمصائرهم منذ قبل العصر السومري بزمن بعيد ،

 

كان يطلق على آلهة الحكمة والمعرفة اسم ( إيا ܐܝܐ Ea ) واسم آلهة السماء والارض والحب ( انليل ܐܢܠܝܠ Enlil ) وآلهة القمر ( سين ܣܝܢܐ Sin ) وآلة الحب والخصب ( عشتار ܥܫܬܪ Ishtar) وآلهة الارض والخصب ( بعل ܒܥܠܐ Baal ) وآلهة الحكمة والنور ( نانار ܢܢܐܪ Nanar ) . فبموجب الاكتشافات الاركيولوجية لرقيمات اللوحات من الكتابات المسمارية (cuneiform ) وبراهينها الحسابية ( arithmatic evidence ) في ( الدوزان المضبوط Just tuning ) نأتي الى لائحة أرقام وأسماء الآلهة البابلية ( Babylonian Gods ) : – (انو 60 ܐܢܘ – ( إنليل 50 ܐܢܠܝܠ – ( إيا 40 ܐܝܐ – ( سين 30 ܣܝܢܐ . هذه الارقام التي ممكن ان يُشتقّ ( generate ) منها معظم درجات السلم الموسيقي اي الاوكتاف ( octave ) بموجب علماء الموسيقا المستشرقين في اوروبا والغرب ، وبها اي النِسَب ( ratios ) الرقمية التي مررنا بها آنفا ، تعتبر الاساس الصوتي ( the accostical foundation ) في مجال ضبط الصوت ( fine tuning ) كما هو موصوف ومثبّت في رقيم اللوحة ( CBS 10996 ) . فموضوعنا يتعلق بكلمة يا (ليل ) المعروفة في الموال الشرقي لمختلف البلدان العربية وتركيا وايران ، لهذا كان لنا ان نعود ونبحث اكثر في اللغات القديمة ومنها اللغة الاكادية ( الاشورية البابلية ) بأن هذه الكلمة كما قلنا سابقا هي من جذر ( إيليل ܐܠܝܠ elil ) السومرية ، ومن ثم دخلت الى الاكادية ( ايليلو – ܐܠܝܠܘ elilu) ، وايضا هناك كلمة اخرى بالاكادية لها علاقة مباشرة بالموسيقا وهي ( آلو ܐܠܘ alu ) مستعارة من الاصل السومري ( Sumerian loanword ) ، تدل هذه الكلمة على معنى طبل عمودي من الخشب ( vertical wooden drum ) ، وايضا معنى اخر لها بانها قيثارة وترية على شكل بيضوي ( oviform lyre ) . وهذه الكلمة ( الو ) ظهرت في عصر ما قبل الميلاد 1000-500 وعلى مستوى جليّ في العصر البابلي الحديث . هناك عدة كلمات اخرى باللغة الاكادية تطلق على الفن الموسيقي سندرجها لاحقا ، ومنها كلمة : ( نيكوتو ܢܝܓܘܬܘ nigutu ) وتفيد للفرح والابتهاج بالموسيقا في احتفال (اكيتو ܐܟܝܬܘ akitu ) بعيد رأس السنة الاكادية ( البابلية الاشورية) ، وايضا هناك قصيدة شعرية في مناسبة الاكيتو تعود الى العصر البابلي القديم والحديث ترجمنا منها هذا البيت : ( فلتُعزف الموسيقا في شهر الحياة ، في احتفال الاكيتو وكذلك ان يكون – الاحتفال – مصحوبا بالموسيقيين عندما اكون داخلا الى نينوى ) . في مجمل دراساتنا عن كلمة يا (ليل ) وعلاقتها بالكلمات القريبة المعنى والهدف ، تفيدنا كلمة ( ناقو ܢܩܐ nagu ) السومرية الاصل ( Sumerian gude ) ، تفيد معنى الغناء بفرح وابتهاج ، ومحتمل ان يكون من ( ناقو ܢܩܐ) تطورت الى معنى الاحساس والكُربة والحزن والحاجة الى فشّ الخلق بالعتاب والحديث و ( النقّ ܢܩܐ) باللهجة السورية واللبنانية ، وكي نتثبّت من ذلك علينا بقاموس باين سميث السرياني -الانكليزي ( Payne Smith ) صفحة 349 : – ܢܩܐ نقو- نق ( to be oppressed in mind ) وجوهر المعنى هو : ان يكون مظلوماً – محزوناً- في روحه . ويقال ايضا أن ( ليلي ܠܝܠܝ lili ) هو ( إله الليل ) عند الاراميين . وقال المستشرق الدكتور هنري جورج فارمر في كتابه ( الموسيقى العربية ) : ان اسرى العرب كانوا يقضون وقتهم في الغناء بكلمة ( اليلي Alili ) . ولاننسى كما سبق ان اشرنا آنفاً ان تكون اصل كلمة يا (ليل ) هي اسم ( ايل ܐܝܠ الله ) في اللغة العبرية ، ومنها اسماء الملائكة المنتهية اسمائهم بكلمة ( ايل ) مثل جبرائيل وميكائيل ودانييل ، فجبرائيل ( gabriel ) معناها ( رجل الله ) و دانييل (daniel ) معناها ( حكم الله ) وهكذا في بقية الاسماء . وخلاصة القول ، لقد اتضح لنا في إجماع اللغات السومرية والاكادية ( الاشورية البابلية ) والارامية والعبرية والعربية بأن كلمة يا ( ليل ) كما مرّ معنا في الحلقة السابقة وهذه الحلقة ، تعني (الصلاة ، البركة ، القربان ) واسم ( الله ) . المصادر : ( السماع عند العرب ) الجزء الخامس والطبعة الاولى لسنة 1979 لمؤلفه العالم الموسيقي والملحن الحلبي مجدي العقيلي صفحة 198-201 .The Archaemusicology of the Ancient Near East. Richard Dumbril . nigutu , nagu , elilu , elil . A Musical and Mathematical Context for CBS 1766 , Auther : Leon Crickmore Source : Music Theory Spectrum. Vol. 30 ( 2008 ) والى اللقاء في الحلقة القادمة…….